Skip Ribbon Commands
Skip to main content
Use SHIFT+ENTER to open the menu (new window).
  
  
  
  
HTML_Content
  
5/25/20155/26/2015
 
 
رعى أ.د عمر الجراح رئيس جامعة عمان العربية المهرجان الاحتفالي الذي أقامته عمادة شؤون الطلبة بعيد الاستقلال ، وتضمن فعاليات وعروضا شعبية من تقديم فرقة أمانة عمان الفنية وفرقة الهاشميين للإنشاد وقصائد شعرية وطنية .

وتخلل بداية المهرجان مسيرة ولاء وانتماء للوطن وقائد الوطن شارك فيها عدد كبير من الطلبة ومنتسبي الجامعة .

وبين رئيس الجامعة خلال افتتاحه لاحتفالات الجامعة بهذه المناسبة الغالية انه في الخامس والعشرون من أيار سنة ألف وتسعمئة وست وأربعين, هو اليوم الذي أعلن فيه جلالة المغفور له الملك عبدالله الأول المؤسس الأردن مملكة مستقلة ، وأن الاستقلال تذكار هام للأجيال ليدركوا معاناة الآباء والأجداد في الحصول على الحرية وغرس روح المواطنة وحب الوطن في قلوبهم، وليدركوا الجهود المضنية التي بذلها رجالات الوطن الذين أسهموا في نهضته منذ استقلاله وحتى اليوم.

وتم افتتاح فعاليات الاحتفال وسط الهتافات والأهازيج الوطنية والشعر وبمشاركة عفوية من قبل المدعوين في التعبير عن فرحتهم بهذه المناسبة، واختتم الاحتفال بعروض مميزة لفرقة الهاشميين للإنشاد اشتملت على مجموعة من الاغاني الوطنية، وفرقة أمانة عمان الفنية واشتملت على دبكات وأغاني وطنية .

وحضر الاحتفال نائب رئيس الجامعة وعمداء الكليات في الجامعة وأساتذة الجامعة والإداريون فيها وعدد كبير من الطلبة والمدعوين .

 
 
  
5/10/20156/2/2015
 
 

تكرم جامعة عمان العربية في الأردن الأمير تركي بن طلال بن عبد العزيز بمنحه الدكتوراه الفخرية في الإدارة، تقديراً لإسهاماته في مجال العمل الإنساني الأغاثي. وتقام بهذه المناسبة احتفالية بمبنى الجامعة في عمان يوم الثلاثاء 12 مايو2015. وقد وجهت الدعوة لعدد من الشخصيات ، وقيادات المجتمع، والمهتمين بقضايا التنمية والإغاثة .

ويذكر أن الأمير تركي من القيادات الشابة المعروفة بأدوارها في الأعمال الإنسانية والإغاثية من خلال مبادرة " مبادرة نلبي النداء" التي نفذت مهاماً إنسانية متنوعة داخل المملكة وفي عدد من الدول في فلسطين، ولبنان. وتقوم المبادرة حالياً بمهام متنوعة لتقديم العون للاجئين السوريين في دول الجوار السوري والنازحين في الداخل.

يذكر أن مبادرة " نلبي النداء" تلقت إشادات دولية عن أسلوبها في تنفيذ مهامها  ومشروعاتها الإغاثية والإنسانية ، والتي تتضح من خلال التخطيط الموضوعي والتعبئة السريعة والشراكة الملائمة والتنفيذ المتقن والتقييم المستمر ، كلُّ ذلك ضمن إطار مبدأ إغاثة الملهوف الذي أمر به نبي الأمة عليه أفضل الصلاة وأتم التسليم كما ورد في رسالة ورؤية المبادرة .

كما يشار إلى أن الأمير تركي بن طلال تم تكريمه في مارس 2013  بجائزة " الشخصية العربية المتميزة في أعمال الإغاثة"، من قبل اتحاد المستشفيات العربية .

إلى جانب مشاركته كمتحدث رئيسي في مؤتمـر العمل الإنساني  والذي عقد في عمان- الأردن 2014 حيث أكد ضرورة الإكثار من إنشاء الفرق المتطوعة وتدريبها بشكل ملائم على التعاملمع الكوارث والأزمات والنكبات، ومساعدة المتضررين منها ، كما دعا المؤسسات والمنظمات إلىتطوير فكرة التطوع في المجالات الإنسانية ضمن عمل مؤسسي لما لذلك من تأثير إيجابي حقيقي على استقرار المجتمع.​